الشعبية: زيارة وفد مغربي للاحتلال طعنة في خاصرة شعبنا

thumb (8).jpg

غزة - الساعة الثامنة

استنكرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الزيارة التطبيعية لوفد مغربي يضم مهندسين وكتّابًا ومخرجين إلى دولة الاحتلال الإسرائيلي، ووصفتها بأنها "طعنة غادرة في خاصرة الشعب الفلسطيني".

وقالت الجبهة في بيان صحفي اليوم الاثنين إن "هذه الزيارة تمثل خطوة غير مفصولة عن سياق مواقف القوى الرجعية العربية التي تسعى دون توقف وبالتنسيق مع أعداء الأمة العربية لفرض التطبيع واقعًا بالتضاد مع المصالح العليا لشعوب الأمة العربية".

واعتبرت أن الزيارة تمثل محاولة مشبوهة تُضعف من جهود حركة المقطعة (BDS) التي تعمل على عزل الاحتلال وحصاره على مختلف المستويات.

ودعت الجبهة الشعب المغربي إلى "إسقاط رموز التطبيع ومن يقف وراءهم، وضرورة التصدي بحزم لكل هؤلاء المهزومين والمهرولين للتطبيع مع الاحتلال، والتي تشكّل زياراتهم التطبيعية خيانةً لدماء الشهداء، ومنهم شهداء أعزّاء من المغرب الشقيق ارتقوا من أجل القضية الفلسطينية".

مواضيع ذات صلة