355 أسيراً بالضفة والقطاع بينهم 15 فتىً خلال الشهر الماضي

thumb (3).jpg

غزة - الساعة الثامنة

أفادت دراسة إحصائية أن حالات الاعتقال التي نفذها جيش الاحتلال في مختلف مناطق الضفة المحتلة خلال شهر حزيران المنصرم، بلغت 355 حالة اعتقال، من بينهم 15 فتى و13 أسيرة.

وأوضحت الدراسة التي أعدها مركز القدس للدراسات بأن مدينة طولكرم تصدرت قائمة المحافظات التي اعتقل منها الاحتلال أكبر عدد من الأسرى خلال حزيران.

وبلغ عدد أسرى طولكرم 56 أسيراً، وذلك بسبب اعتقال 40 عاملاً بحجة دخولهم الأراضي المحتلة دون تصاريح، يليها محافظة الخليل، حيث شهدت اعتقال 54 مواطناً، ثم محافظة بيت لحم بـ 52 حالة اعتقال.

ويلي بيت لحم محافظة القدس التي كانت دائماً تتصدر قائمة المحافظات بعدد أسرى بلغ 43، ثم محافظة  رام الله بعدد أسرى 41، يليها محافظة نابلس  بـ 40 أسيراً، يليها محافظة جنين بواقع  19 أسيراً.

ويلي جنين محافظة قلقيلية بعدد أسرى 8، ثم محافظة طوباس بـ 6 أسرى، ثم محافظة سلفيت بواقع 3 أسرى، يليها أريحا بواقع أسيرين، أما الداخل الفلسطيني فقد اعتقل الاحتلال فلسطينييْن منه -وفق ما أعلن عنه إعلامياً.

وبلغ مجمل الاعتقالات ضد أهالي قطاع غزة خلال حزيران  10 أسرى، بينهم 6 شبان بزعم تسللهم إلى الداخل الفلسطيني، و3 صيادين من بحر غزة، وشاب مُصاب اعتقله الاحتلال بعد إطلاق الرصاص عليه أثناء مشاركته في مسيرة العودة شرق القطاع.

ونبّه المركز إلى أن حالات اعتقال عديدة تمرّ دون الإعلان عنها إعلامياً.

وبلغ عدد الفتية الذين جرى اعتقالهم خلال حزيران، 15 فتى موزعين على محافظات الضفة المحتلة، وتصدرت مدينة رام الله  قائمة المحافظات التي اعتقل منها أكبر عدد من الفتية، وبلغ عددهم 4 فتية، ثم محافظتي القدس ونابلس حيث اعتقل الاحتلال من كل منهما 3 فتية، ثم محافظتي بيت لحم والخليل بواقع اعتقال فتيين من كل منهما، يليها قلقيلية بواقع فتى أسير.

وقالت الإحصائية التي أعدها مركز القدس، إن جيش الاحتلال اعتقل خلال شهر حزيران 13 سيدة من مختلف محافظات الضفة، حيث اعتقلت قوات الاحتلال 4 سيدات من بيت لحم، وكذلك 4 سيدات من القدس، فيما اعتقل 3 سيدات من الخليل، أما من رام الله وطولكرم، فقد اعتقل الاحتلال سيدة من كل محافظة.

وأقدم جيش الاحتلال على اعتقال 3 صحفيين خلال حزيران، وهم: بلال الطويل، ومشهور الوحواح، وعزمي بنات، وجميعهم من الخليل، وجرى الإفراج عنهم بعد أيام.

وضمن سياسة ملاحقة الاحتلال للنواب في المجلس التشريعي، اعتقل جيش الاحتلال مطلع حزيران المنصرم النائب عن كتلة التغيير والإصلاح إبراهيم أبو سالم، ثم تم الإفراج عنه بعد أيام من اعتقاله.

مواضيع ذات صلة