نقابة الصحفيين تدعو "MBC" للتراجع عن فصل موظفي مكتب فلسطين

thumb.jpg

غزة - الساعة الثامنة

دعت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، إدارة مجموعة (MBC) للعودة عن قرار إنهاء خدمات ستة من موظفي مكتبها في القدس ورام الله، المحتلتين.

وطالبت النقابة في بيان صحفي، بوقف الإجراء بإنهاء خدمة ستة من الموظفين والموظفات قبل حوالي الشهرين، حيث تابعت النقابة الأمر من البداية مع الموظفين الذين طالبوا بإعطائهم فرصة مع إداراتهم إلا أن الأمور وصلت لمرحلة صعبة تتطلب من النقابة موقفًا نقابيًا.

وقالت النقابة: إنه بعد مراجعات قانونية، فإن الإجراء يندرج في سياق الفصل التعسفي والتنكر للحقوق، معبرة عن استنكارها من الإجراء الذي طال نخبة من الإعلاميين المشهود لهم بالكفاءة والمهارة في الوسط الإعلامي الفلسطيني منذ عقود من الزمن، وفق تعبير البيان.

واستغربت النقابة في بيانها "توقيت الإجراء، وسط ما يحيط بالقضية الفلسطينية من مؤامرات واستهداف، يتطلب زيادة الطواقم لقناة بحجم العربية و(MBC) وليس تقليصها إذا كانت فعلاً تريد المحافظة على المواكبة بحجم تداعيات الأحداث وتسارعها في فلسطين".

واختتم البيان بالتأكيد على "الوقوف والمساندة للزملاء والزميلات بكافة الطرق الحقوقية والنقابية ومراسلة إدارة مجموعة (MBC) للعودة عن القرار، ووفق ذلك ستتخذ النقابة الإجراءات المناسبة بالتنسيق مع الزملاء والزميلات، ممن تعرضوا لإجراء إنهاء الخدمات".

مواضيع ذات صلة