محامي رائد صلاح : قرار مبدئي بالإفراج عن الشيخ مقابل 4 شروط

Msr1M.jpg

غزة - الساعة الثامنة

قال خالد زبارقة محامي الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في الداخل المحتل، إن محكمة الاحتلال قررت مبدئيا الإفراج عن الشيخ صلاح بعد أكثر من 10 أشهر من الاعتقال.

وأضاف زبارقة في حديث خاص لوكالة "شهاب"، أن المحكمة اشترطت الإقامة الجبرية للشيخ رائد في قرية كفر كنا بالجليل خارج مسقط رأسه ام الفحم، وقيد الكتروني، ومنع كل أجهزة الاتصال والتواصل معه سواء الاتصالات أو الانترنت، ومنع الجمهور من زيارته سوى عائلته من الدرجة الأولى.

ولفت الى ان هذه الشروط ستبقى سارية المفعول حتى نهاية إجراءات المحاكمة ويمكن تغيير الشروط بقرار المحكمة الإسرائيلية.

وأشار زبارقة الى ان المحكمة أجلت الجلسة اليوم التي عقدت بحضور الشيخ رائد صلاح، الى يوم الخميس المقبل من أجل إجراءات فنية، متوقعا الإفراج عن الشيخ الخميس في حالم لم تقدم نيابة الاحتلال استئناف على قرار المحكمة.

وأوضح زبارقة أن ملف اعتقال الشيخ هو سياسي بحت الهدف منه تغييب الشيخ عن المشهد العام من أجل تمرير اجندات تتعلق بالقدس والأقصى والهوية الفلسطينية والشعب الفلسطيني عموما.

مواضيع ذات صلة