لماذا قد يتغيّر لون اللثة؟

لماذا قد يتغيّر لون اللثة؟

دبي - الساعة الثامنة

عوامل كثيرة يمكن أن تلعب دوراً سلبياً على الصعيد الصحي للفم والأسنان واللثة، إذ إنها تصيبها بالكثير من المشاكل، وخصوصاً تغير لون اللثة.

ما هي الأسباب التي تؤدي إلى تغير لون اللثة؟

- من ابرز الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى تغير لون اللثة هي الالتهابات التي يمكن ان تصيب الفم، وخصوصاً اللثة، ما يدفعها إلى التصبغ باللون الأحمر الداكن مع بعض البقع البيضاء اللون. وغالباً ما تظهر في الفم بعض التقرحات التي تسبب الألم والإزعاج. قد تساعد بعض المضادات الحيوية على معالجتها، في حين أنه في وقت آخر تحتاج الى التدخل الطبي.

- كما أن أحد ابرز اسباب تغير لون اللثة هي التصبغات التي تظهر على الاسنان والتي تنتج عن عوامل مختلفة، لا سيما البقع البيضاء التي تظهر بوضوح على الاسنان. وغالباً ما تظهر هذه البقع نتيجة التقدم في السن وهي تنتج بفعل التغيرات الهرمونية التي يشهدها الجسم. وفي بعض الأحيان، حين تظهر هذه البقع على اللثة في سن يافعة، فقد تكون ناتجة عن بعض الأمراض الخطيرة.

- فقر الدم أيضاً يمكن ان يكون من بين الاسباب التي تؤدي الى تغير لون اللثة، وبالتالي يجب التنبه الى هذه الاعراض والقيام بالفحوصات الضرورية للتأكد من سلامة الصحة. وتجدر الإشارة الى أن الاصابة بفقر الدم يجعل البشرة شاحبة ما ينعكس على اللثة التي يبهت لونها أيضاً، وقد يصل الى أن يصبح أقرب الى اللون الابيض في حال كان فقر الدم مرتفعاً جداً.

- ايضاً يعتبر سرطان الفم من أبرز الاسباب التي تؤدي الى تغير لون اللثة، حيث إن اعراضه تبدأ بالظهور من خلال هذا التغير الذي يظهر أولاً على شكل بقع بيضاء متراصة وبارزة في اللثة، كما انها تصبح معرّضة لتغير لونها وفق الطعام المتناول، فتارة تكون بيضاء، وتارة أخرى تكون صفراء، وأحياناً بنية أو رمادية. من هنا ضرورة مراجعة الطبيب على الفور.

(المصدر: وكالات)

مواضيع ذات صلة