"العليا الإسرائيلية" تأمر بتجميد قرار هدم مدرسة جب الذيب

هدم مدرسة.jpg

بيت لحم - الساعة الثامنة

أصدرت "المحكمة العليا" الإسرائيلية، مساء السبت (9/9)، قراراً يقضي بتجميد قرار عسكري إسرائيلي بهدم مدرسة "جب الذيب" الواقعة إلى الشرق من مدينة بيت لحم، جنوب بيت لحم.

وقال رائد الحلبي، الباحث الميداني في مؤسسة "سانت ايف" الحقوقية الكاثوليكية، إن "اميل مشرقي" محامي المؤسسة كان قد تقدم بالتماس للطعن في قرار عسكري سابق بهدم المدرسة التي أعيد بنائها فجر اليوم.

وأوضح الحلبي في تصريح لإحدى الوكالات الصحفية، أن الالتماس الذي قدم الى المحكمة كان قبل بناء المدرسة من جديد ولكن جرى التسريع في الاجراءات كي لا تقدم قوات الاحتلال على هدم هذه المدرسة من جديد.

وأشار إلى أنه في أعقاب استصدار هذا القرار انسحبت قوات الاحتلال من محيط المدرسة بعد محاصرتها بهدف هدمها، معتبراً هذا القرار إنجازاً لأهالي المنطقة الذين يطمحون أن يعود أبنائهم الطلبة إلى مقاعد الدراسة بشكل اعتيادي وطبيعي.

وكانت قوة كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت المدرسة، وأطلقت وابلاً من الرصاص الحي والقنابل المطاطية على المتواجدين بداخلها.

وأصيب مواطنان بجروح، أحد هما صحفي، وتمت مصادرة سيارة تابعه لهيئة "مقاومة الجدار والاستيطان" وسحبها لتجمع "غوش عتصيون" الاستيطاني.

 

مواضيع ذات صلة