حماس: تصريحات أبو ردينة محاولة لخلط الأوراق

يسبؤ.PNG

غزة - الساعة الثامنة

استنكرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، تصريحات الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، التي دعا فيها الحركة إلى العودة لما أسماها "الشرعية".

وقال سامي أبو زهري الناطق باسم الحركة، في تصريح صحفي، أن حركته تمتلك الشرعية الثورية والسياسية، وهي ليست بحاجة إلى صكوك الشرعية من أحد.

وأكد أبو زهري، أن تصريحات أبو ردينة تمثل محاولة لخلط الأوراق.

ودعا قيادة السلطة لاغتنام الفرصة التاريخية المتوفرة لتجسيد الوحدة وإعادة الاعتبار للمشروع الوطني.

وكان أبو ردينة، أعلن عصر اليوم، توقف الاتصالات مع واشنطن؛ رداً على إغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن.

وقال في تصريح له: "المرحلة القادمة حاسمة وفرصة لتصويب العلاقات الفلسطينية الأميركية".

ودعا أبو ردينة حركة "حماس" إلى أن "تلتقط هذه المواقف الشجاعة للعودة إلى الشرعية، وعدم السماح لأي جهة للّعب في الساحة الفلسطينية".

 

مواضيع ذات صلة