الفصائل تنهي اجتماعها بمصر و"فتح" تتمسك بـ"تمكين الحكومة"

الفصائل1.jpg

غزة - الساعة الثامنة

أنهت الفصائل الفلسطينية، مساء الثلاثاء، أولى جلسات الحوار الوطني، في مصر، والذي يستمر لثلاثة أيام، وذلك لبحث تطبيق ملفات اتفاق القاهرة 2011.

ونفى عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية، ورئيس الشخصيات المستقلة ياسر الوادية، التوصل لاتفاق حول تشكيل لجان من الفصائل الفلسطينية لمتابعة الملفات الإنسانية.

وأضاف الوادية في تصريح لصحيفة "الرسالة" المحلية، أن الاجتماعات ستتواصل الأربعاء، نافياً التوصل لأي اتفاق بشأن تشكيل اللجان، أو زيارة وفد أمني مصري".

وكان من المقرر أن يبحث اللقاء، ملفات الحكومة والانتخابات والمصالحة المجتمعية والأمن ومنظمة التحرير، إلا أن تمسك "فتح" بتمكين حكومة الوفاق، أربك جدول اللقاء. بحسب الصحيفة.

وأكدت مصاد للحصيفة، "أن حركة "فتح" تتمسك بملفات الحكومة، وتصر على تجاوز تشكيل حكومة الوحدة والبرنامج السياسي المتفق عليه وطنياً، وترغب بتأجيل الحديث عن الانتخابات إلى حين الانتهاء من الحديث عن حل مشاكل السلطة، وتفضل تأجيلها لستة أشهر".

واستمرت المباحثات لأكثر من 11 ساعة، اقتصرت فقط على بحث ملف الحكومة والمعابر والوزارات والملف الأمني.

مواضيع ذات صلة