"سنلزمُ الحكومة برفع العقوبات"

الحيّة: هناك أطراف تريد أن تنقلب على المصالحة

1587143eb12a1a_NPFOQGEHJKMLI.jpeg

غزة - الساعة الثامنة

قال عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" خليل الحية، إن هناك أطراف في حركة "فتح" تريد أن تنقلب على اتفاق المصالحة الموقّع في أكتوبر الماضي.

وأكّد الحية، خلال مؤتمر صحفي عقدته "حماس" في مدينة غزة اليوم، أن حركته جادة في إنهاء ملف الانقسام والمضي قدماً لتحقيق المصالحة، مشدداً على أنها قدّمت الكثير من التنازلات ولن تتراجع عن ذلك.

ودعا وقف الصخب الإعلامي المتعلق في ملف المصالحة، وأن يعود الجميع الوطني إلى الحوارات الجادة بعيدًا عن الاعلام.

وأوضح أن الفصائل ألقت 15 كلمة، وكلهم طالبوا بتطبيق اتفاق 2011، بينما "فتح" تمسكت فقط بموضوع تمكين الحكومة، والفصائل قالت كلمتها إن كل الملفات مطروحة.

وأشار الحيّة إلى أن مسار الفصائل كان واضحا أنه لا بد من رفع العقوبات المفروضة عن قطاع غزة، وحتى المخابرات المصرية طالبت برفعها، مشدّدًا على أن حماس ستدفع بكل قوّة لإلزام الحكومة برفعها.

وفي موضوع الموظفين، قال الحية "إن الحكومة مُلزمة بدفع راتب شهر نوفمبر للموظفين في بداية ديسمبر، فهم الآن من يستلم المعابر ويحصل على الجباية والضرائب كلها ويتم تحويلها لبنك فلسطين".

وأضاف نتمنى ألا تُخطئ الحكومة مجدداً بعدم صرف الرواتب، قائلاً:" وإن لم تدفع فلكل حادثٍ حديث".

وحول تسوية أوضاعهم أعرب الحية عن أسفه عن أنه لم تلتئم اللجنة حتى اللحظة، قائلاً:" 40 يوم حدثت من التلكؤ ونأمل أن تلتزم حركة فتح وأن تلتئم لجنة الموظفين للعمل".

وحول متابعة باقي الملفات، أكد الحية وجود تقدماً في بعض الملفات مثل الحريات:" قدمنا في بعض الملفات مثل طرح ملف الحريات ونثمن دور اللجنة برئاسة الدكتور مصطفى البرغوثي على اجتماعها وتوصياتها، ونأمل من رئيس اللجنة في غزة خالد البطش أن تجتمع وتطرح توصياتها".

وتابع: "جاهزون لتطبيق الاتفاق الأمني كاملاً وحرفياً كما جاء في 2011، وندعو الحكومة وفتح ألا تتذرع بالملف الأمني، ولنبدأ تطبيق الاتفاق".

وقال الحية: "نحن في مرحلة تستهدف مشروعنا ولا ينفع معها إلا وحدة وطنية وأن نكون معاً وسوياً بعيداً عن لغة التوتير، ورغم قدرتنا على هذه اللغة لكننا نترفع عنها".

ودعا الراعي المصري "ضرورة مطالبة فتح أن يهدّئوا من روْعِ قادة فتح وناطقيها، فحماس لا تقبل ليّ الذراع".

وحذرت حماس من الحديث عن قضية سلاح المقاومة مطالبةً الجميع بالتوقف عن أي تصريحات تتعلق بسلاح المقاومة فهي أكثر من مجرد خط أحمر.

وقال الحية:" يجب مغادرة هذا المربع، فسلاح المقاومة هو عزنا وشرفنا، ونريد أن ننقله للضفة الغربية لنُقارِع الاحتلال حتى يرحل".

مواضيع ذات صلة