"ترامب" يهدد بوقف تمويل السلطة

ترامب87.jpg

الساعة الثامنة - وكالات

هدد الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، الأربعاء (3-1)، عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، الفلسطينيين، بوقف التمويل في تغريدة جديدة، وسط اتهامات لإدارته بانحيازها التام للجانب للاحتلال لا سيما بعد قراراته الأخيرة بالاعتراف بالقدس "عاصمة لإسرائيل" ونيته نقل سفارة بلاده إليها، وتجميد عمل مكتب منظمة التحرير في واشنطن.

وقال "ترامب" إن الولايات المتحدة قد توقف التمويل للفلسطينيين لأنهم "لم يعودوا مستعدين للمشاركة في محادثات السلام".

وعاد ترامب للحديث عن المال في علاقة بلاده الخارجية، وقال إن "واشنطن تعطي الفلسطينيين مئات الملايين من الدولارات سنويا، ولا تنال أي تقدير أو احترام. هم لا يريدون حتى التفاوض على اتفاقية سلام طال تأخرها مع إسرائيل".

وأضاف الرئيس الأمريكي أن الولايات المتحدة جنبت مدينة القدس "الجزء الأصعب" من جدول أعمال المفاوضات، وفق زعمه.

وهدد الفلسطينيين قائلاً: "لكن عندما لا يرغب الفلسطينيون في المشاركة في مفاوضات السلام، فلماذا ندفع مبالغ ضخمة لهم في المستقبل؟".

وتأتي تغريدة ترامب بعد خطط كشفت عنها سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة الثلاثاء الماضي، لوقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين التابعة للأمم المتحدة، تقدم.

وقالت مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة "نيكي هايلي" بخصوص مستقبل التمويل الأمريكي لوكالة الأمم المتحدة، لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا): "الرئيس قال بشكل أساسي إنه لا يريد إعطاء أي تمويل إضافي، أو وقف التمويل، إلى أن يوافق الفلسطينيون على العودة إلى مائدة المفاوضات".

مواضيع ذات صلة