"أدرعي" يتوعد باستهداف قيادات الجهاد الإسلامي

أدرعي.jpg

غزة - الساعة الثامنة

توعد جيش الاحتلال، الأربعاء (3-1)، باستهداف قيادات حركة الجهاد الإسلامي حال أثبتت "التحقيقات" أن الحركة هي من تقف خلف الصواريخ التي أطلقت تجاه مستوطنات غلاف غزة الجمعة الماضي.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، عبر صفحته على "فيس بوك"، "إذا كان الجهاد الاسلامي بالفعل وراء عملية الإطلاق فهذا يعني أن قيادة الحركة مستعدة للمخاطرة في استهداف قيادتها وبنيتها التحتية في قطاع غزة وخارجها".

وزعم أدرعي، أن القذائف الصاروخية التي أطلقت الجمعة الماضي باتجاه "إسرائيل" مشابهة تمامًا للقذائف الصاروخية التي تم إطلاقها نهاية كانون الثاني/ نوفمبر الماضي من قبل حركة الجهاد.

وأضاف،" توقيت إطلاق القذائف الاستثنائي بالتزامن مع الحفل في ذكرى عيد ميلاد أورون شاؤول يدفع المؤسسة الأمنية للتقدير بأن هناك احتمالية كبيرة أن حركة الجهاد الإسلامي تقف وراء عملية الاطلاق".

وادعى أدرعي أن المؤشرات تظهر أن هناك صعوبة تواجه "حماس" في السيطرة على هذا التنظيم (الجهاد الإسلامي).

مواضيع ذات صلة