تقرير أممي: الاحتلال قتل 6 فلسطينيين خلال أسبوعين

الاحتلال1.jpg

الساعة الثامنة - وكالات

أفاد تقرير أممي، بأن جيش الاحتلال قتل ستة فلسطينيين خلال قمع قواته للمظاهرات التي اندلعت خلال الأسبوعين الماضيين، احتجاجاً على قرار الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لـ "إسرائيل"، ونقل سفارة بلاده إليها.

وأوضح مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "أوتشا" في تقريره الصادر الجمعة (5-1)، أن من بين الشهداء الستة؛ طفل فلسطيني من قضاء رام الله، وخمسة شبان من قطاع غزة، استشهد اثنان منهم متأثرين بإصابات تعرّضوا لها يومي 8 و17 كانون أول/ ديسمبر الماضي.

وأضاف أن 2654 مواطناً فلسطينياً، بينهم 250 طفلاً، أصيبوا جرّاء قمع قوات الاحتلال للمظاهرات الرافضة للقرار الأمريكي بشأن القدس (بتاريخ 6 كانون أول/ ديسمبر الماضي).

ووثق تقرير "أوتشا" قتل قوات الاحتلال لأربعة عشر فلسطينياً وإصابتها بـ 4549 آخرين منذ اندلاع موجة المظاهرات.

وسجّل التقرير تنفيذ قوات الاحتلال لـ170 عملية اعتقال في الضفة الغربية المحتلة خلال الأسبوعين الأخيرين، طالت 214 فلسطينيا؛ من بينهم 18 طفلاً على الأقل.

كما رصد 22 عملية إطلاق نار باتجاه مزارعين وصيادين فلسطينيين من قطاع غزة، أسفرت عن إصابات في صفوفهم، واعتقال اثنين آخرين.

وشهد الأسبوعين الماضيين مصادرة سلطات الاحتلال وهدمها لخمس منشآت فلسطينية في الضفة الغربية وشرقي القدس، ما تسبب في تهجير خمسة فلسطينيين وإلحاق الضرر بـ33 آخرين، فضلا عن إصدارها لأوامر بهدم ثمانية مبانٍ ممولة من الجهات المانحة في قرية بني نعيم (قضاء الخليل)؛ من ضمنها مدرسة وعيادة طبية ومسجد وخمسة مبانٍ سكنية.

وحول اعتداءات المستوطنين، سجّل التقرير ثماني هجمات على الأقل، ما تسبب في إصابات بين الفلسطينيين وأضرار بممتلكاتهم.

مواضيع ذات صلة