"الثامنة" تكشف لماذا عادت السلطة للعمل بكشف "التنسيقات"؟

thumb (6).jpg

الساعة الثامنة - خاص

علمت "الساعة الثامنة" من مصادرها الخاصة، الخميس (8-2)، أن إدارة معبر رفح البري سمحت بسفر كشوفات التنسيقات المصرية عبر المعبر، بعد عدة أشهر على منع سفرها.

وقالت المصادر، إن السلطات المصرية هي من أجبرت السلطة على العودة لكشوفات التنسيقات؛ بعدما أرسلت كشفًا خاصًا بالتنسيقات المصرية لإدارة معبر رفح.

وأشارت المصادر إلى أنه يجري تجهيز المسافرين بصالة أبو يوسف النجار بمدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، تمهيداً لسفرهم عبر بوابة المعبر.

وسمحت إدارة معبر رفح البري بإدخال البضائع إلى قطاع غزة، أمس الأربعاء (8-2)، عبر المعبر بعد ضغوطات واتصالات متواصلة، جراء منع إدخالها عقب تسلم السلطة الفلسطينية لمعابر القطاع، خلال اتفاق المصالحة الذي جرى مؤخراً بين حركتي "فتح" و"حماس" برعاية مصرية.

وأعلنت سفارة فلسطين في القاهرة، فتح معبر رفح البري لمدة ثلاثة أيام في كلا الاتجاهين، لعودة العالقين وسفر الحالات الانسانية والطلبة.

مواضيع ذات صلة