كوتينهو يقود برشلونة لنصف نهائي الكأس

DVjOCjPXkAAS4i1.jpg

غزة - وكالات

افتتح المهاجم البرازيلي فيليب كوتينيو باكورة أهدافه مع فريق برشلونة وذلك بعد دخوله بديلاً في الشوط الثاني في مواجهة فالنسيا في ملعب "ميستايا"، ليرد على كل النقاد الذين تحدثوا عن مشكلة في عدم تأقلمه مع النادي "الكتالوني".

ولعب برشلونة في الشوط الأول بهدوء كبير دون تسرع وذلك بسبب التقدم بهدف نظيف في مباراة الذهاب وحاول تسيير اللقاء كما يريد دون مشاكل كبيرة، في وقت بدا واضحاً أن اللاعب أندري غوميش شكل عبئاً كبيراً على خط الوسط والهجوم.

وفعلاً لاحظ المدرب إرنستو فالفيردي أن غوميش ليس في يومه، فاستبدله بالنجم البرازيلي الوافد الجديد فيليب كوتينيو قبل بداية الشوط الثاني، وبعد أربع دقائق فقط من دخوله منح برشلونة الهدف الأول في اللقاء وربما هدف ضمان الوصول إلى المباراة النهائية.

وجاء الهدف الأول للنادي "الكتالوني" إثر مجهود فردي من المهاجم الأوروغواياني لويس سواريز الذي وجد نفسه أمام مساحة جميلة، ليلعب كرة عرضية التي تابعها كوتينيو على "الطائر" في الشباك مخادعة حارس مرمى فريق فالنسيا.

مواضيع ذات صلة