أبو جراد: السلطة أحالت 26 ألف موظف عسكري للتقاعد

thumb (4).jpg

غزة - الساعة الثامنة

قال نقيب موظفي السلطة في قطاع غزة، عارف أبو جراد، إن الحكومة والسلطة الفلسطينية أحالت نحو 26 ألف موظف عسكري حتى اللحظة إلى التقاعد القسري المبكر منذ بدء اجراءات التقاعد في أغسطس/ آب الماضي.

وأوضح أبو جراد في تصريح لصحيفة "فلسطين": "إن تلك النسبة توزعت على أربعة كشوفات، الأول ضم 6 آلاف متقاعد، والثاني5 آلاف، والثالث 7 آلاف، والرابع 8 آلاف، وأن هناك حركة كبيرة من الموظفين المتقاعدين على هيئة التأمين والمعاشات لتسوية أوضاعهم".

وحذر من خطورة إجراءات التقاعد التي تقوم بها الحكومة بحق موظفي السلطة في القطاع، معتبراً في الوقت ذاته أن ما تقوم به الحكومة "جريمة" بحق الموظفين، وإقراراً منها بالتسول.

وبيّن أبو جراد أن نحو 45% من الموظفين المتقاعدين لديهم التزامات مع البنوك، وأن راتب التقاعد الذي يستلمونه اليوم لا يكفي لسد تلك القروض، وبالتالي لا يجد هؤلاء الموظفين ما يعيلون به أسرهم.

وتساءل نقيب الموظفين "كيف سيعيل الموظف المتقاعد أسرته بدون وجود دخل يلبي الاحتياجات الأساسية للأسرة، وبماذا سيعمل بعد هذا العمر والذي كان يعرف بين الناس طيلة حياته بأنه ضابط عسكري؟".

ولفت أبو جراد إلى أن "هذه الظروف الصعبة ستدفع الموظفين المتقاعدين إلى التوجه للجمعيات والمؤسسات الخيرية لطلب يد المساعدة، "مما يعني أنه أصبح بالفعل متسول بسبب الإجراءات العقابية".

مواضيع ذات صلة