الرجوب يشن هجوماً على مصر والسبب دحلان

404.jpg

غزة - الساعة الثامنة

شنّ أمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح"، جبريل الرجوب، هجوماً على جمهورية مصر العربية، على خلفية ما أسماه تبني النائب في المجلس التشريعي عن حركة فتح "التيار الإصلاحي"، محمد دحلان.

وقال الرجوب في حديثه لقناة "سي بي سي" المصرية، الإثنين (19-2)، إنه "لا يليق بمصر ان تتبنى دحلان أو غير دحلان في وجه فتح أو اي فصيل اخر".

وأضاف أن عملية فصل دحلان من الحركة تمت باطلاع مصري وبناء على قاعدة بيانات مصرية، معتبراً إن احتوائه "ليس شرفا لمصر".

وتابع الرجوب القول: "هذه سابقة في مصر، لم يسبق أن تدخلت في عهد الرئيس مبارك ولا من سبقوه".

وكشف أن "دحلان استقوى بالأقليم علينا وأساء استخدام منصبه، وهو متهم بقتل العديد من الفلسطينيين، ولا تزال الفرصة أمامة لتبرئة نفسه". على حد قوله.

وقال الرجوب: "ليست عندي مشكلة بأن اختفي من المشهد السياسي إذا كان بقائي يكرس الانقسام بين فتح وحماس، وأنا ارفض ولا أقبل أن يتم مقارنتي بدحلان".

يذكر أنه في شباط 2017، منعت السلطات المصرية الرجوب، من دخول الأراضي المصرية عبر مطار القاهرة الدولي، في أعقاب مشاركته ضمن وفد فلسطيني للمشاركة في أعمال مؤتمر ترعاه حول "التطرف والإرهاب"، وبناء على الدعوة توجه إلى القاهرة لكن لم يسمح له بدخول مصر.

مواضيع ذات صلة