لدينا مصالح مع "إسرائيل"..

بن سلمان: حماس وإيران وحزب الله "مثلث الشر"

12_245_719708_highres.jpg

غزة - الساعة الثامنة

كشفت صحيفة أمريكية ،الثلاثاء (3-4)، عن وجود تخوفات لدى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مما أسماه "مثلث الشر" والذي يضم حركة حماس وإيران وحزب الله -حسب زعمه- لافتةً إلى أن ابن سلمان رحب بـ"سلام مع الاحتلال يقوم على مصالح مشتركة".

وقالت صحيفة "the atlantic" الأمريكية إن موقف ابن سلمان يعطي للإسرائيليين الحق في فلسطين وإقامة وطن قومي لهم وامتلاك أرضهم الخاصة، نافياً وجود أي مشكلة مع اليهود أو حواجز عقائدية دينية تحول دون قبول حق "إسرائيل" في الوجود.

وأشارت الصحيفة إلى وجود اعتبارات دينية لدى ابن سلمان وهي عبارة عن "قلق" بشأن المسجد الأقصى، لا القدس كاملة، إلى جانب قلق حول حقوق الشعب الفلسطيني.

وأكد ابن سلمان خلال حديثه مع الصحيفة، "سيكون هناك الكثير من المصالح بين إسرائيل ودول مجلس التعاون الخليجي ودول كمصر والأردن"، مغازلاً "إسرائيل" التي يرى أن لديها اقتصاداً كبيراً مقارنة بحجمها، وهو اقتصاد متنام.

وقال: إن لدى بلاده حساسية تجاه ما يتهدد أمنها القومي، إذ إنها لا تجاور بلداناً كالمكسيك وكندا، إنما لديها "داعش والقاعدة وحماس وحزب الله والنظام الإيراني".

وتاليا بعض الأسئلة التي طرحها الصحفي مع إجابات الأمير محمد بن سلمان عليها:

غولدبيرغ: دعونا نتحدث عن الشرق الأوسط الكبير. هل تعتقد أن لدى الشعب اليهودي الحق في دولة قومية في جزء من موطن أجداده على الأقل؟

محمد بن سلمان: أعتقد أن لكل شعب، في أي مكان، الحق في العيش في وطنه..أعتقد أن الفلسطينيين والإسرائيليين لهم الحق في امتلاك أرضهم الخاصة. لكن يجب أن يكون لدينا اتفاق سلام لضمان الاستقرار للجميع ولإقامة علاقات طبيعية.

غولدبيرغ: ليس لديك اعتراض ديني على وجود إسرائيل؟

محمد بن سلمان: لدينا مخاوف دينية حول مصير المسجد الأقصى في القدس وحول حقوق الشعب الفلسطيني.. هذه مخاوفنا. وليس لدينا أي اعتراض ضد أي شخص آخر.

غولدبرغ: كانت المملكة العربية السعودية تقليديا مكانا أنتج الكثير من الدعاية المعادية للسامية. هل تعتقد أن لديك مشكلة مع معاداة السامية في بلدك؟

محمد بن سلمان: ليس لدى بلدنا مشكلة مع اليهود. نبينا محمد تزوج امرأة يهودية. لم يصاحبها – بل تزوجها. نبينا ، جيرانه كانوا يهودا. ستجد الكثير من اليهود في المملكة العربية السعودية قادمين من أمريكا ، قادمين من أوروبا. لا توجد مشاكل بين المسيحيين والمسلمين واليهود. لدينا مشاكل مثل تلك التي يمكنك أن تجدها في أي مكان في العالم ، بين بعض الناس. لكنها مشاكل من النوع العادي.

غولدبرغ: هل تعتقد أن إيران يمكن أن توحدكم مع إسرائيل؟ بدون إيران ، هل يمكن أن تتخيل وضعا تكون لديك مصالح مشتركة مع إسرائيل؟

محمد بن سلمان: إسرائيل تملك اقتصادا كبيرا مقارنة بحجمها، وهذا الاقتصاد متنام، وبالطبع هناك الكثير من المصالح التي نتقاسمها مع إسرائيل، وإذا كان هناك سلام، سيكون الكثير من المصالح بين إسرائيل ومجلس التعاون الخليجي ودول وبلدان مثل مصر والأردن.

 

مواضيع ذات صلة