قُبيل نقله إلى غزة..

تشييع مهيب لجثمان الشهيد "البطش" في ماليزيا

3.jpeg

كوالالمبور  - الساعة الثامنة

شاركت جماهير غفيرة في العاصمة الماليزية كوالالمبور صباح الأربعاء (25-4)، بموكب جنائزي مهيب لجثمان المهندس الفلسطيني الشهيد فادي البطش، الذي اغتيل قبل أيام.

 وأدّى المشاركون صلاة الجنازة على الشهيد البطش في مسجد "ايدمان" الذي كان يرتاده.

ومن المقرر أن تنقل طائرة الجثمان من مطار كوالالمبور إلى مطار جدة ثم إلى مطار القاهرة الدولي، تمهيدًا لنقله إلى مسقط رأسه في بلدة جباليا شمال قطاع غزة.

وكان مسلحان مجهولان يستقلا دراجة نارية اغتالوا العالم البطش فجر السبت الماضي في ماليزيا، بعدما أطلقا عليه 14 رصاصة على الأقل.

واتهم رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية جهاز "الموساد" الإسرائيلي باغتيال البطش.

وأعلنت الشرطة الماليزية اليوم أن الشخصين المشتبهين باغتيال المحاضر الفلسطيني في كوالالمبور يُعتقد أنهما لا زالا في البلاد، كاشفة عن صورة جديدة لأحد الرجليْن.

وكانت السلطات الماليزية أصدرت في الأساس صورًا رسمها الكمبيوتر للمشتبه بهما، اللذين وصفهما شاهد بأنهما قويا البنية وفاتحا البشرة، وربما من منطقة الشرق الأوسط أو أوروبا.

والبطش هو محاضر فلسطيني في مجال الهندسة الكهربائية، وأحد عناصر حركة "حماس".

مواضيع ذات صلة