ارتياح عام بعد تقديم أول امتحانات الثانوية العامة

33580944_641509596193589_6830082157759692800_n.jpg

الساعة الثامنة - أسامة أبو محسن

سادت حالة من الارتياح والرضا في صفوف طلبة الثانوية العامة المتقدمين لامتحان التربية الإسلامية، وهو أول امتحانات "الإنجاز" في دورتها الأولى للعام 2018، حيث وجد الطلبة سهولة في الأسئلة، وتناسب الوقت للإجابة عنها خلال مدة الامتحان، ومراعاة لمستوياتهم.

مراسل "الساعة الثامنة" التقى عددًا من طلبة الثانوية العامة فور خروجهم من قاعات الامتحان، واصفين الأسئلة بأنها متنوعة وسهلة بمجملها العام ولم تخرج عن المساق المنهجي المقرر، ومراعية للوقت الممنوح لهم للإجابة.

وتوجه، صباح السبت (26-5)، 76811 طالب وطالبة لتقديم امتحانات الثانوية العامة للعام 2018، منهم 45056 طالب في الضفة الغربية و31755 طالب في قطاع غزة.

وبحسب بيانات لجنة الامتحانات في وزارة التربية والتعليم، فقد بلغ عدد طلبة الفرع الأدبي (51447) طالبًا وطالبة، فيما الفرع العلمي (18937) طالبا وطالبة، و(3279) طالباً وطالبة في الريادة والأعمال، و(3108) طالبا وطالبة في الفروع المهنية (الزراعي، الصناعي، الفندقي، الاقتصاد المنزلي، التطبيقي).

الطالبة "أسيل" من الفرع العلمي، قالت إن الامتحان كان سهل وجميع الأسئلة جاءت من المنهاج الدراسي المقرر"، مبينًة "أن المراقبين تعاملوا بأريحية مع الطلبة في محاولة للتخفيف من توترهم".

وأضافت أن الأجواء العامة داخل قاعة الامتحان كانت مهيئة تمامًا للطالب، وخالية من التوتر وجميع الأسئلة واضحة ومباشرة.

واتفقت الطالبة "حنان" مع زميلتها "أسيل" قائلةً: إن "الامتحان كان جيدًا والأسئلة متنوعة وسهلة ومراعية للفروق الفردية بين الطلبة وبعيدة عن الغموض".

وأوضحت أن أسئلة الامتحان كانت في متناول الجميع وتم تناولها من قبل المدرسين خلال العام الدراسي، مؤكدة أن الوقت المخصص للإجابة عن الأسئلة كان جيدًا والمقدر بساعتين ونصف".

وتمنت أن تكون باقي الامتحانات بهذه السهولة ومراعية للفروق الفردية بين الطلبة.

من جهته قال الطالب "خالد" من الفرع الأدبي إن أسئلة امتحان التربية الاسلامية كانت مباشرة، متمنيًا أن تكون امتحانات باقي المواد كامتحان التربية الإسلامية وأن تراعي الفروق بين مستويات الطلبة.

واشتكي الطالب "أحمد" من الفرع العلمي من بعض الأسئلة، التي جاءت كـ"مفاجأة" لأغلب الطلبة المتقدمين لامتحان التربية الاسلامية، على حد قوله.

وأضاف: "الامتحان جاء بشكل عام في متناول الطلبة بنسبة 85 لـ 90%"، متمنيًا أن تنتهي الامتحانات وأن تكون سهلة للجميع.

وناشد المسؤولين والجهات المعنية بمراعاة الطلبة في أزمة الكهرباء وأن يتم إيجاد حلول سريعة لجدول توزيع الكهرباء بما يتناسب مع طلبة الثانوية العامة.

مواضيع ذات صلة